ما المقصود بالمصدر في المجال المعلوماتي ؟

أولا لنتعرف على المصدر في المجال المعلوماتي ، فالمصدر هو عبارة عن الكود البرمجي الخاص بالبرنامج . وبصيغة أخرى هي مجموعة من اللغات البرمجية التي تكون هذا البرنامج وتجعله يعمل بكفائة . و المصدر ينقسم إلى نوعان منه المصدر المفتوح و المغلق ، فالمصدر المفتوح هو ذاك المصدر الذي يمكن للمستخدم الإطلاع على الكود البرمجي للبرنامج أو النظام .. وكذا تعديله وإعادة توزيعه ويمنح لهذا المستخدم حرية إنتاج برمجيات مشتقة و معدلة من البرنامج الأصلي . ومن ميزاته كذلك عدم وجود أي تحديد لمجالات إستخدام البرنامج . ورغم هذا فإن الحقوق الموجودة في الترخيص يجب أن تعطى لكل من يتم توزيع البرنامج إليه . وكمثال لنظام مفتوح المصدر نجد Gnu/Linux وآخر لبرنامج مفتوح المصدر نجد LibreOffice و Mozilla Firefox. أما فيما يخص المصدر المغلق ، فإنه عكس الأول تماما ، حيث أنه لايوفر أي قابلية للإطلاع على الكود المصدري ، بل حتى حرية إعادة توزيعه ، فيتميز بسياسة إحتكارية كمثال لأنظمة Windows ! فهي تعتبر من الأنظمة المغلقة المصدر إضافة إلى نظام Mac OS أما بخصوص البرامج التي لها مصدر مغلق نجد Microsoft Office بجميع إصداراته ، وكذلك المتصفح Safari !

في نظرك ، هل أنت توافق بل ترغب في أن يكون لك نظام حر تفعل فيه ما تشاء وهنا نتحدث عن نظام Gnu/Linux أم أن تعمل بنظام إحتكاري دكتاتوري يفرض عليك سلطته ؟ فإنتبه وحرر عقلك أنت لا تعرف حقيقة Microsoft والسياسة التي تعمل بها ويمكنك البحث عن تاريخه ! 

وفي الأخير نطرح عليكم إشكالية سوف نعالج محتواها في التدوينة القادمة إن شاء الله
هل المصدر المفتوح ملك للجميع ؟

لقد تمت مشاهدة هذا المقال مرة، إذا أعجبك المقال المرجو مشاركته وإبداء رأيك أسفله

الكاتب نوفل كريشة

نوفل كريشة

مدير موقع المحتوى العربي , مصمم جرافيك و كاتب مقالات مهتم بجديد العالم الرقمي و أخر الأخبار العالمية ..

مواضيع متعلقة

اترك رداً